أمين عام الفيفا: حفل افتتاح المونديال سيكون “الأكثر إبهارًا”


أكدت فاطمة سامورا الأمين العام للاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) أن حفل افتتاح نهائيات كأس العالم FIFA قطر 2022 سيكون الحدث الرياضي الأكثر إبهارا على الإطلاق، مبدية ثقتها في أن يكون الحفل الذي سيقام عند الساعة الخامسة والنصف مساء يوم الأحد العشرين من نوفمبر الجاري على استاد البيت، أجمل حفل على وجه الأرض.

وقالت سامورا في حوار نشره “فيفا”، إن أنظار العالم كلها ستكون مصوبة نحو قطر البلد التي ستشهد مهرجانا وشهرا كرويا مليئا بالاحتفالات، لافتة إلى أن المونديال سيكون فرصة فريدة لمشجعي كرة القدم حول العالم ليأتوا ويشاهدوا أكبر عرض كروي على الإطلاق، بعد ما عاشه العالم في العامين الماضيين في ظل جائحة (كوفيد – 19).

فاطمة سامورا: أيا كان عرقك ودينك وتوجهك فأنت مرحب بك.. والقطريون مستعدون لاستقبالك بأفضل ضيافة يمكنك تخيلها

ووصفت سامورا الشعب القطري بالأكثر كرما على وجه الأرض، وقالت: قد يرى الناس المجتمع القطري محافظا، تماما كما هو الحال في بلدي السنغال، لكن دعوني أخبركم بشيء واحد: القطريون هم أكثر الناس كرما على وجه الأرض، وأيا كان عرقك ودينك وتوجهك، فأنت مرحب بك، والقطريون مستعدون لاستقبالك بأفضل ضيافة يمكنك تخيلها، مشيرة “وعندما تتمشى على الكورنيش المذهل، سترى السحر، سترى النور.. وسترى الابتسامات”.

وأوضحت الأمين العام “ستشهد هذه النسخة من كأس العالم أشياء لم تحدث من قبل، فهي تقام في الشرق الأوسط، وفي العالم العربي للمرة الأولى، كما أنها المرة الأولى التي تجتمع فيها كل المنتخبات في مدينة واحدة سيأتي إليها المشجعون من مختلف أنحاء العالم ليجتمعوا ويمتزجوا ويطلقوا المشاعر الإيجابية للعالم”.

وأشادت سامورا بالإصلاحات التي قامت بها دولة قطر، مشيرة إلى أنه ومنذ أن حصلت الدولة على شرف تنظيم كأس العالم اتخذت العديد من الإجراءات، وعلى الجميع أن يقر بذلك، “لكن أول شيء يجب أن نسلط الضوء عليه لمن لا يزالون يرون أن قضايا حقوق الإنسان لم يتم التعامل معها في قطر، هو إلغاء نظام الكفالة”.

كثير من التدابير تم إقرارها لحماية العمال من خلال عمليات تفتيش أجريت لمواقع العمل وكذلك أماكن الإقامة وفي الفنادق والمطاعم

وأكدت الأمين العام أن هناك الكثير من التدابير التي تم إقرارها لحماية العمال من خلال عمليات تفتيش أجريت لمواقع العمل وكذلك أماكن الإقامة وفي الفنادق والمطاعم، مشيرة إلى أن الاتحاد الدولي لكرة القدم عمل على مدى السنوات الست الماضية مع منظمة العمل الدولية، ومع الاتحاد الدولي لعمال البناء والأخشاب ومركز الرياضة وحقوق الإنسان، وهذه الكيانات تقول: “نعم، من حيث الإنجاز ومن حيث التقدم، وبالتالي فإنه يمكن تصنيف قطر كنموذج تحتذي به البلدان الأخرى في المنطقة”.

وتحدث سامورا عن منتخب بلادها والمنتخبات الافريقية المشاركة في المونديال..وقالت : المنتخب السنغالي، بطل إفريقيا، سيتواجد هنا في قطر، إلى جانب المغرب وتونس وغانا والكاميرون. لذا، دعوني أقولها: أتمنى، وأحلم بهذا الأمر كل يوم، أن أرى إحدى الدول الأفريقية ترفع الكأس الأغلى على الإطلاق يوما ما، ولم لا يحدث هذا في قطر؟ ولكن ما يهمني أكثر، بصفتي أمين عام FIFA ، أن أشاهد الاحتفال بكرة القدم في جميع أنحاء العالم، لا أطيق الانتظار حتى آتي إلى قطر لأن هذا سيحدث قريبًا”.

وأردفت قائلة ” لذا أقول لكل المشجعين في العالم تابعوا المونديال ، ونراكم في 20 نوفمبر في العاصمة القطرية الدوحة لنستمتع بالساحرة المستديرة”.

المصدر / زيورخ – قنا



Source link