ابتكار ذكي يحمي الصيادين من الكوارث البحرية|الشبيبة – الشبيبة


الشبيبة – العمانية 

 ابتكرت طالبات الصف الثاني عشر بمدرسة الأمل للتعليم الأساسي مشروع “موج السلام” بهدف حماية الصيادين من الكوارث البحرية.

ويتكوّن المشروع من دمج أنظمة ذكية في حماية الصيادين والقوارب من الغرق، حيث يتضمن نظام الساعة ونظام القارب ونظام النجاة ونظام خفر السواحل، وتم استخدام الأردوينو والوايفاي في عملية الربط بين الأنظمة المدمجة.

وقالت رناد بنت بدر الإسماعلية: فاز المشروع بالمركز الأول في مسابقة الذكاء الاصطناعي والملكية الفكرية التي أقامتها الجمعية العُمانية للملكية الفكرية في الثاني من نوفمبر الجاري. وجاءت فكرته للتقليل من المشاكل التي تواجه الصيادين وحالات الغرق التي يتلقّاها خفر السواحل، فالعديد من العُمانيين يشغلون هذه المهنة ويعتبرونها مصدر دخل لهم ولا يكاد يخلو منزل من هاوٍ للصيد، فالمشروع يوظّف التكنولوجيا والتقنيات الحديثة لحماية الصيادين ومرتادي البحر من الكوارث والمشاكل البحرية التي من الممكن أن تواجههم.

من جانبها أوضحت حنين بنت سعود الفارسية أن نظام الساعة المستخدم في المشروع عبارة عن ساعة يرتديها الصياد، وتحتوي على حساس لقياس دقات القلب والحرارة بحيث إذا حدث تغيّر في درجة الحرارة أو في مستوى دقّات القلب؛ فإنه يرسل إشارة إلى خفر السواحل ليتم التعامل مع الوضع بشكل سريع.

فيما بيّنت حذيلة بنت محمد الهلالية أنه تم عرض فكرة المشروع في “إكسبو دبي 2020″، ومعرض الابتكارات بالكلية التطبيقية بالرستاق، وكلية الشرق الأوسط ومنصة NXPLORERS ، كما تم تطبيق المشروع كنموذج تدريسي بكلية التربية بالرستاق؛ ما ساهم في نجاح المشروع والتسويق له.

وأكدت عاقصة بنت عبدالله الناعبية أن الساعة الذكية تقيس ارتفاع وانخفاض درجة حرارة الصيادين، والضغط المرتفع والمنخفض، وتظهر إشارة إذا ما تعرّض الصيّاد لحالة صحية طارئة؛ ما يؤكّد فاعلية عمل الأنظمة الذكية الثلاثة في حالة حدوث اضطراب بحر



Source link