اشتية: حكومة إسرائيل المقبلة تظهر “عدوانية” تجاه الفلسطينيين


قال رئيس الوزراء الفلسطيني محمد اشتية، اليوم الأربعاء، إن معالم الحكومة الإسرائيلية المقبلة “تظهر كثيرًا من العدوانية والمزيد من العنف ضد الفلسطينيين”.

جاء ذلك خلال لقاء جمع اشتية، في مكتبه برام الله، مع ممثل الاتحاد الأوروبي لدى فلسطين سفين كون فون بورغسدورف، بحسب ما ورد في بيان صحفي صادر عن مكتب رئيس الوزراء الفلسطيني.

ودعا اشتية الاتحاد الأوروبي إلى “اتخاذ موقف من حكومة تضم إرهابيين ومستوطنين يقيمون بشكل غير شرعي وغير قانوني على أراضي الدولة الفلسطينية”.

والأحد، كلّف الرئيس الإسرائيلي إسحاق هرتصوغ، رئيس حزب “الليكود” بنيامين نتنياهو رسميًا بتشكيل الحكومة، التي يتوقع أن تضم “الصهيونية الدينية” برئاسة النائب المتطرف بتسلئيل سموتريتس وحزب “عوتسما يهوديت” برئاسة المتطرف إيتمار بن غفير.

وبحث اشتية، مع ممثل الاتحاد الأوروبي لدى فلسطين، تعزيز التعاون ودعم مشاريع في مجال الطاقة المتجددة.

كما بحث اشتية مع بورغسدورف، الأولويات المراد التركيز عليها في المساعدات الأوروبية للعام المقبل، معبراً عن “الشكر للاتحاد الأوروبي الذي يواصل دعمه السياسي والمالي لفلسطين بكل ثبات”.

وبحث الطرفان تمويل وكالة غوث وتشغيل اللاجئين “الأونروا” وتعزيز الاستدامة المالية للوكالة التي تقدم خدماتها لملايين اللاجئين الفلسطينيين.

 



Source link