الدبيبة: حكومتنا قادرة على تأمين الانتخابات في جميع ليبيا | أخبار


|

أكد رئيس حكومة الوحدة الوطنية الليبية عبد الحميد الدبيبة، أن حكومته قادرة على تأمين الانتخابات في جميع مناطق ليبيا، كما وجه الشكر لوزارة الداخلية لمشاركتها في عملية محاكاة لتأمين تلك العملية.

وفي كلمة له خلال مشاركته في محاكاة لإجراء الانتخابات بحضور المبعوث الأممي لدى ليبيا عبد الله باتيلي أمس السبت، أضاف الدبيبة أن “من حق الليبيين الوصول للانتخابات ولا ينبغي ترك الفرصة لمن يحاول تمرير مشروعات التمديد بحجة تأمين الانتخابات”، دون ذكر الجهة التي يقصدها.

ووجه الدبيبة “الشكر لوزارة الداخلية لمشاركتها في محاكاة تأمين العملية الانتخابية وذلك بعرض بعض السيناريوهات الأمنية وكيفية التعامل معها”.

واعتبر الدبيبة أن “ما جرى من محاكاة تأمين الانتخابات أسقط بالبرهان والدليل حجة عدم القدرة على تأمين الانتخابات”، وفق تعبيره.

والعملية الافتراضية لمحاكاة العملية الانتخابية التي نظمتها اللجنة الوزارية لدعم الانتخابات وشكلتها قبل أشهر حكومة الوحدة الوطنية، شملت التعريف بآلية تأمين وحماية الانتخابات.

وشملت المحاكاة تأمين مراكز الاقتراع وتفتيش الناخبين ومواجهة أي أعمال شغب داخل وخارج المراكز الانتخابية، إلى جانب محاكاة لطريقة التصويت وفرز الأصوات ونقل الصناديق والمواد الانتخابية.

وتمكّنت الأمم المتحدة العام الماضي بالتعاون مع القوى الفاعلة من تأسيس حوار ليبي ليبي، ومسار سياسي كان من المفترض أن يتوّج بانتخابات تعقد في ديسمبر/كانون الأول 2021، لكن تعذر إجراؤها.

ومنذ ذلك الحين، قرر مجلس النواب المنعقد في طبرق -الذي يرأسه عقيلة صالح- إقالة حكومة الوحدة الوطنية في طرابلس التي كانت محل توافق بين شرق ليبيا وغربها، وتكليف فتحي باشاغا برئاسة حكومة تمهيدا لإجراء الانتخابات، وهو ما رفضه الدبيبة متعهدا بعدم تسليم الحكومة إلا لأخرى منتخبة.

ويأمل الليبيون أن تسهم الانتخابات البرلمانية والرئاسية المرتقبة في نقل السلطة وإنهاء نزاعات مسلحة يعاني منها منذ سنوات بلدهم الغني بالنفط.





Source link