الديمقراطيون يفوزون بمقعد إضافي في مجلس الشيوخ الأميركي | أخبار


|

فاز حزب الرئيس الأميركي جو بايدن بمقعد إضافي في مجلس الشيوخ أمس الثلاثاء بعدما تمكّن السناتور الديمقراطي رافائيل وارنوك من الاحتفاظ بمقعده عن ولاية جورجيا، وفقاً لتقديرات شبكات تلفزة أميركية.

وانتصر السيناتور المنتهية ولايته على المرشّح الجمهوري هيرشل ووكر المدعوم من الرئيس السابق دونالد ترامب.

وكان المرشّحان تواجها في انتخابات منتصف الولاية التي جرت في نوفمبر/تشرين الثاني، لكنّ أيّاً منهما لم يتمكن من حسم النتيجة من الدورة الأولى فكانت هذه الدورة الثانية بينهما.

وتسدل هذه الانتخابات الستارة على انتخابات منتصف الولاية الرئاسية.

ويعزّز هذا الفوز الأغلبية الضئيلة للغاية التي يتمتّع بها الديموقراطيون في مجلس الشيوخ، ممّا سيسمح للرئيس بقدر أكبر من التأثير في اللجان البرلمانية الأساسية.

كذلك فإنّ هذا الفوز سيحدّ بشكل كبير من تأثير سيناتور ديموقراطي معتدل عمل على إحباط العديد من المشاريع الكبرى لإدارة بايدن.

لكنّ هذا الفوز لا يغيّر ميزان القوى في الكونغرس حيث تمكّن الديمقراطيون من الحفاظ على أغلبيتهم في مجلس الشيوخ والتي خسروها في مجلس النواب لمصلحة الجمهوريين الذين كانوا مع ذلك يأملون بتحقيق فوز أكبر بكثير من ذلك الذي حققوه في النهاية.

كما يعزّز هذا الفوز الأغلبية الضئيلة للغاية التي يتمتّع بها الديمقراطيون في مجلس الشيوخ ليصل عدد المقاعد التي حصلوا عليها إلى 51 مقابل 49 للحزب الجمهوري.

وولاية جورجيا المحسوبة تاريخياً للجمهوريين، فاجأت أميركا بتفضيلها جو بايدن على دونالد ترامب في الانتخابات الرئاسية في 2020 قبل أن تنتخب ديمقراطيَّين عضوين في مجلس الشيوخ بعد ذلك بشهرين.



Source link