‘تربية وإنتاج نحل العسل’ برنامج حكومي لدعم ‘المرأة الريفية’.. تعرف عليه – الشبيبة


العمانية – الشبيبة

وقّعت وزارة الثروة الزراعية والسمكية وموارد المياه اليوم اتفاقية تعاون مع جمعية دار العطاء لتنفيذ المرحلة الثانية من مشروع “تربية وإنتاج نحل العسل لدى المرأة الريفية” وتمويل البرنامج التدريبي “تمكين” الخاص بتمكين المنتسبات لمنتج ريفي.

وقع الاتفاقية من جانب الوزارة معالي الدكتور سعود بن حمود الحبسي وزير الثروة الزراعية والسمكية وموارد المياه، ومن جانب الجمعية المكرمة مريم بنت عيسى الزدجالية عضو مجلس الدولة رئيس مجلس إدارة الجمعية.

ويهدف مشروع “تربية وإنتاج نحل العسل لدى المرأة الريفية” – الذي يأتي ضمن برنامج من بيتي برعاية جمعية دار العطاء – إلى تمكين المرأة من أسر الضمان الاجتماعي وذوي الدخل المحدود والباحثات عن العمل من محافظات (شمال الشرقية، جنوب الشرقية، الداخلية، الظاهرة، ظفار، مسندم) من خلال تقديم التدريب الفني في عمليات النحل الأساسية المستفيدات.

كما يهدف البرنامج التدريبي “تمكين” إلى تمكين المنتسبات لمنتج ريفي (برنامج لإطلاق المشاريع الناشئة لتمكين رائدات الأعمال العمانيات في مجالات الأغذية) والذي يتضمن عدة محاور أساسية للتمكين في مجال ريادة الأعمال.

وتنص الاتفاقية على أن توفر الجمعية الدعم المالي للمستفيدات من مشروع “تربية وإنتاج نحل العسل لدى المرأة الريفية” لتمكينهن في فتح مشاريع مناحل تربية العسل خاصة، والمساندة في التسويق والترويج للمنتجات، ومن جانبها تقدم الوزارة كل طرق الدعم الممكنة لتحقيق أهداف المشروع وتوفير سبل النجاح وتشمل الدعم الإداري والفني واللوجستي.

وفي هذا الإطار وُقّعت اليوم بمبنى وزارة الثروة الزراعية والسمكية وموارد المياه اتفاقية بين الشركة الوطنية للتمويل وجمعية دار العطاء لتمويل مشروع تربية وإنتاج نحل العسل لدى المرأة الريفية، وقعها من جانب الشركة طارق بن سليمان الفارسي الرئيس التنفيذي، ومن الجمعية المكرمة مريم بنت عيسى الزدجالية رئيسة مجلس الإدارة.

جدير بالذكر أن الشركة الوطنية للتمويل لها الكثير من الإسهامات في تمويل مشروعات تأهيل وتمكين المرأة الريفية.



Source link