تونس تُسلم رئاسة القمة العربية إلى الجزائر


سلم الرئيس التونسي قيس سعيد رئاسة القمة العربية للرئيس الجزائري عبد المجيد تبون خلال الجلسة الافتتاحية للقمة العربية الـ31 المقامة بالعاصمة الجزائرية.

وافتتح تبون القمة العربية الـ31، اليوم الثلاثاء، بعدما تسلم رئاسة القمة من الرئيس التونسي.

وقال تبون: “تنعقد القمة في ظل ظروف إقليمية ودولية بالغة التعقيد، خاصة في ظل عالمنا الذي لم يعرف في تاريخنا المعاصر أزمات كما هو الحال في المرحلة الراهنة”، مضيفا: “ولا تزال الأزمات ماثلة أمامنا مع تعاظم التحديات”.

وتابع: “تمتلك منطقتنا العربية مقومات وموارد هائلة تؤهلنا أن نكون فاعلين في العالم كقوة اقتصادية، ولا بد من استعادة الثقة من أجل التأثير في المشهد العالمي والاقتصاد الدولي”.

وأوضح الرئيس الجزائري: “يتعين علينا جميعا بناء تكتل اقتصاد عربي للتركيز على العمل العربي المشترك ذو الأثر الإيجابي الملموس بشكل سريع”.

وتابع: “في ظل الأوضاع الراهنة، تبقى القضية الفلسطينية في صميم أو أولوياتنا، خاصة وأنها تتعرض للتصفية في ظل ممارسات الاحتلال وقتله للأبرياء وبناء المستوطينات ومصادرة الأملاك وتشريد السكان الأصليين بما في ذلك مدينة القدس الشريف ومحاوة تغيير معالمها التاريخية”.

وقال عبد المجيد تبون: “يتعين علينا في ظل عجز مجلس الأمن والأمم المتحدة عن فرض حل الدولتين، أن نضاعف الجهود لتمكين الشعب الفلسطيني من الصمود في ظل ما يتعرض له من ممارسات، ونؤكد تمسكنا بمبادرة السلام العربية بجميع بنودها”.

وتابع: “اتطلع إلى أن يتم خلال القمة إنشاء لجنة من أجل دعم القضية الفلسطينية”، مضيفا: “يجب منح فلسطين عضويتها الكاملة في الأمم المتحدة ودعوتها لتحقيق هذا المطلب العربي”.

وقال تبون إن “الأزمات التي تعيشها ليبيا وسوريا واليمن لا تزال تبحث عن حل، وندعو لتحقيق المصالحة الوطنية داخل هذه الدول من أجل تحقيق تطلعات الشعوب بالحرية والكرامة”.

المصدر / سبوتنيك



Source link