جامعة كوريا الوطنية للرياضة تمنح شهادة الدكتوراه الفخرية لطه الكشري – الشبيبة


مسقط- الشبيبة 

منحت جامعة كوريا الوطنية للرياضة اليوم شهادة الدكتوراه الفخرية للفاضل طه بن سليمان الكشري رئيس الاتحاد العماني للسباحة ورئيس الاتحاد العربي والامين العام للاتحاد الأسيوي وعضو الاتحاد الدولي للسباحة. 

وقال طه بن سليمان الكشري عقب تسلمه شهادة الدكتوراه الفخرية من جامعة كوريا الوطنية للرياضة ، إن “قرار منحي تلك الشهادة من هذه الجامعة المرموقة، وهي التي تعدُّ صرحاً علمياً شامخاً في المجال الرياضي وتمثل مركز رياضة الأمواج الكورية التي استطاعت تحقيق سلسلة إنجازات بلغت 126 ميدالية أولمبية، يعتبر تتويجاً لمسيرتي الطويلة في العمل الرياضي وطنيا وقاريا ودوليا”.

وتُمنح درجة الدكتوراه الفخرية من جامعة كوريا الوطنية للرياضة للأشخاص الذين قدموا مساهمات مهمة في تطوير الرياضة على المستوى الدولي. وقد سبق ونال شرف الحصول على شهادة الدكتوراه الفخرية من هذه الجامعة كلٌّ من رئيس اللجنة الأولمبية الدولية الفاضل/ توماس باخ ونائب رئيس اللجنة الأولمبية الدولية الفاضل/ سير ميانج نج على الدكتوراه في شهري مارس وأكتوبر من عام 2017 لمساهمتهما في تعزيز السلام الدولي من خلال الألعاب الأوليمبية.

وأضاف الكشري بأنه: ” لا شك بأن هذه المناسبة تعتبر حدثاً استثنائيا ومحطة تاريخية في مسيرتي الرياضية وعلامة فارقة أسعدتني كثيراً لما لها من دلالات وأبعاد مختلفة سواء أكان ذلك على المستوى الشخصي أو الأسري أو كذلك على مستوى تكريم الكوادر العُمانية وتحفيزها للتواجد بمواقع القرار بالهيئات الرياضية القارية والدولية بكل جدارة واقتدار”.

وفي مستهل حفل تسليم الشهادة، قال رئيس الجامعة الدكتور أهن يونغ كيو رئيس جامعة كوريا الوطنية للرياضة ، إن هذه الشهادة المرموقة تمنح للشخصيات الرياضية التي ساهمت في إثراء الحركة الرياضية الدولية واعترافاً بما قدموه من خدمات كبيرة كان لها الأثر الإيجابي والملموس على تطوير الحركة الأولمبية محليا ودوليا”. وكان مجلس جامعة كوريا الوطنية للرياضة قد قرر وبالإجماع منح الدكتوراه الفخرية لطه بن سليمان الكشري تقديرا لدوره الكبير في خدمة عديد الهيئات الرياضية القارية والدولية وتطوير أدائها بما عُرف عليه من قدرات إدارية وتنظيمية واتصالية عالية ساهمت في نجاحه وتميزه بصفته عضوا بالمكتب التنفيذي للمجلس الأولمبي الأسيوي وأميناً عاماً للاتحاد الأسيوي للسباحة فضلاً عن كونه عضواً بالمكتب التنفيذي للاتحاد الدولي للسباحة حيث سخّر كل إمكانياته ولم يدّخر أي جهد لإنجاح عديد الفعاليات الدولية بما في ذلك دورة الألعاب الأوليمبية الصيفية الثانية والثلاثين في طوكيو العام الماضي. كما وجب التأكيد على ما بذله بصفته مديرًا تنفيذيًا للمجلس الأوليمبي الآسيوي (OCA) من جهود كانت محل تقدير من قبل كل الأطراف في حل الخلافات وتقريب وجهات النظر في دورة الألعاب الآسيوية 2018 في جاكرتا-باليمبانج.

وفي تصريحه، قال طه الكشري:” أنّ منحه شهادة الدكتوراه الفخرية من هذه الجامعة الرياضية المهمة هي نتاج للدعم الذي حظي به من قبل وزارة الثقافة والرياضة والشباب وعلى رأسها صاحب السمو السيد ذي يزن بن هيثم الموقر، منوّهاً بالثقة الغالية التي منحته إياها الجمعيات العمومية للهيئات الرياضية التي بوّأته تلك المناصب والمسؤوليات، مُشيراً إلى أنّ الفضل في إشعاعه القاري والدولي يرجعُ إلى إخوانه وزملائه من القيادات بالهيئات الرياضية الوطنية وعلى رأسها اللجنة الأولمبية العُمانية برئاسة الشيخ خالد بن محمد الزبير الذي يعتبر تواجد الكوادر العُمانية في مواقع القرار بالهيئات الرياضية الدولية من ثوابت التوجهات المتبعة، تعزيزاً لمكانة سلطنة عُمان على خارطة الرياضة العالمية بما يعود بالنفع على الرياضة الوطنية ورعاية مصالحها”.

وفي الختام توجّه الكشري بأحر عبارات الشكر والامتنان لكل من ساعده وسانده للقيام بالمهام الموكولة له، مؤكّداً بأن هذا التكريم – وإن كان شخصيا- فإنه في الواقع تكريما للعمل الجماعي وتحفيزاً لمزيد البذل والعطاء، متمنيا للجميع كلّ التوفيق والنجاح.

 



Source link