سبوتنيك: أوكرانيا باتت قادرة على استخدام “القنبلة القذرة”


كشفت وكالة “سبوتنيك” الروسية، عن اكتمال قدرة النظام الأوكراني على استخدام ما يعرف بـ”القنبلة القذرة”، وذلك بعد أيام من اتهام روسيا لأوكرانيا بأن الأخيرة تُحضر لاستخدام هذا النوع من السلاح “المحظور”.

ونقلت الوكالة الروسية عن مصادر لها، أن نظام كييف أكمل بالفعل الاستعدادات التقنية لتنفيذ استفزاز باستخدام “القنبلة القذرة”، وذلك من خلال إتمام تصنيع عبوة صاروخية فارغة سيتم ملؤها بالمواد المشعة.

وقال مصدر مطلع لوكالة “سبوتنيك”، إن نظام كييف أكمل بالفعل الاستعدادات التقنية للاستفزاز باستخدام “القنبلة القذرة”، حيث “أعد متخصصون من مؤسسة (يوجماش) الأوكرانية صاروخا مزيفا (أي يشبه نموذج صاروخ روسي)، من المقرر أن يتم ملؤه (من قبل القوات الأوكرانية) بمواد مشعة، ثم يُزعم أنه تم إسقاطه في المنطقة المحظورة لمحطة تشيرنوبيل للطاقة النووية، والادعاء (كذبا) بأن القوات الروسية أطلقت شحنة نووية”.

وتابع المصدر: لقد صنع متخصصو يوجماش بالفعل صاروخا مزيفا لمجمع “إسكندر”، ومن المقرر أن يملأ الجزء الرئيسي منه بالمواد المشعة، ثم تسقطه قوات الدفاع الجوي الأوكرانية فوق المنطقة المحظورة في محطة تشيرنوبيل للطاقة النووية من أجل الإعلان عن إطلاق روسيا لشحنة نووية.

وبين المصدر أنه بعد إسقاط “الصاروخ المزيف”، تعتزم سلطات كييف إظهار تقديم أجزاء من نماذج وإلكترونيات لصاروخ “إسكندر” المزعوم، إلى وسائل الإعلام الغربية، من أجل إقناع الجمهور الغربي بأن روسيا مذنبة.

المصدر / سبوتنيك



Source link