شهيد برصاص الاحتلال في نابلس وإصابات خلال اقتحام قبر يوسف | أخبار


|

نابلس- استشهد الشاب مهدي حشاش من مخيم بلاطة للاجئين الفلسطينيين شرق نابلس بالضفة الغربية وأصيب آخرون خلال مواجهات مع جيش الاحتلال الإسرائيلي عند مدخل المخيم فجر اليوم الأربعاء.

وقال شهود عيان للجزيرة نت إن الشاب حشاش أصيب عند المدخل الغربي لمخيم بلاطة خلال تصديه لاقتحام الجيش المخيم والمنطقة المحيطة به.

وذكر الشهود أن إصابة الشاب حشاش وصفت بالخطيرة، ووصل المشفى في حالة صعبة، وأعلن عن استشهاده بعد فترة قصيرة من وصوله إلى المستشفى.

من جهته، قال الهلال الأحمر الفلسطيني في نابلس إن الشهيد حشاش أصيب برصاص الاحتلال الحي في منطقة البطن، مما أدى إلى استشهاده.

كما أعلن الهلال الأحمر في بيان سقوط 3 إصابات بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط إضافة إلى عشرات الإصابات باختناق بالغاز المدمع خلال المواجهات مع الاحتلال الإسرائيلي قرب مخيم بلاطة والمنطقة الشرقية لمدينة نابلس.

اقتحام

وكانت قوات كبيرة من جيش الاحتلال الإسرائيلي قد اقتحمت قبر يوسف في منطقة بلاطة البلد بنابلس بعد منتصف الليل، لتأمين اقتحام مستوطنين له.

وذكرت مصادر مطلعة وصحفيون كانوا في المكان أن عددا من المستوطنين تمكنوا من اقتحام القبر عبر الدخول بآليات عسكرية مصفحة تابعة لجيش الاحتلال.

ويأتي هذا الاقتحام بعد سماح أحد قادة جيش الاحتلال لمجموعة من المستوطنين وأعضاء كنيست إسرائيليين أمس الثلاثاء باقتحام القبر رغم التحذيرات من المخاطر الأمنية المترتبة على ذلك.



Source link