مطارات عمان..مكانة مرموقة بين سلسلة مطارات إقليمية وعالمية – الشبيبة


مسقط – الشبيبة 

 حقق مطار مسقط الدولي، نجاحا متسارعا وقفزات كبيرة في أعداد المسافرين والحركة الجوية في الأعوام التي تلت انتقال العمليات إلى مبنى مسافريه الجديد والذي تم إنشاؤه وفق أرقى المستويات العالمية قياسا بأعداد المسافرين والحركة الجوية في الأعوام التي سبقت افتتاحه في عام 2018، حيث اقترب عدد المسافرين في مطارات عُمان من الـ 20 مليون مسافر في نهاية عام 2019 وفق خطة وضعتها “شركة مطارات عمان” للوصول إلى هذا العدد بحلول عام 2020.

ووضحت الإحصاءات الصادرة عن المركز الوطني للإحصاء والمعلومات ارتفاع عدد الرحلات الدولية والداخلية “القادمة والمغادرة” عبر مطار مسقط الدولي بنسبة 8ر114 بالمائة، إذ بلغ عدد الرحلات 34 ألفا و556 رحلة حتى نهاية شهر يوليو من عام 2022م، نقلت 4 ملايين و251 ألفا و173 مسافرا، مقارنة بــ 16 ألفا و84 رحلة في عام 2021م، نقلت مليونا و647 ألفا و724 مسافرا.

فيما أشارت إحصاءات إلى أن أعداد القادمين عبر المطارات في سلطنة عُمان سجل ارتفاعا ملحوظا بنسبة 187 بالمائة، حيث بلغ إجمالي الركاب القادمين والمغادرين والمحولين بمطارات مسقط وصلالة وصحار والدقم 4 ملايين و907 آلاف و599 راكبا حتى نهاية شهر يوليو 2022م، كما ارتفع أعداد المغادرين عبر المطارات حتى نهاية شهر يوليو بنسبة 127 بالمائة مقارنة بالفترة ذاتها من العام السابق.

في حين تسعى “مطارات عُمان”، بالتعاون مع شركائها سواء هيئة الطيران المدني أو وزارة التراث والسياحة وشرطة عمان السلطانية، لتقديم سلسلة حوافز سواء لشركات الطيران أو شركات السفر لتعزيز المنظومة السياحية إلى سلطنة عُمان لتكون وجهة العالم، في ظل التقارير الدولية التي تشيد بما تملكه عُمان من مقومات ومفردات تاريخية وطبيعية يجعلها واحدة من البلدان التي يجب السفر إليها مستقبلا، خاصة لما تتمتع به من أمان واستقرار إلى جانب حوافز الاستثمار التي توفرها الدولة للمستثمرين.

وتهيأت عوامل عديدة لحدوث هذه القفزات الكبيرة في أعداد المسافرين في تلك الفترة الوجيزة يتربع على قائمة أهمها, تسارع حركة النمو الاقتصادي والسياحي والتجاري في سلطنة عُمان في تلك الفترة، بالإضافة إلى افتتاح المرافق الجديدة لمطار مسقط الدولي ومطار صلالة، والسمعة الدولية التي استطاعت شركة “مطارات عُمان” اكتسابها على الصعيد التشغيلي في تلك الفترة، إقليميًّا ودوليًّا، ومنها حصولها على جائزة أفضل مشغل مطارات على مستوى العالم في 2019 ضمن جوائز السفر العالمية 2019، وحصول مطار مسقط الدولي في العام نفسه على جائزة المطار الأكثر تحسنا في تجربة خدمة العملاء على مستوى الشرق الأوسط من المجلس العالمي للمطارات ووصوله للمستوى الـ١٤ على مستوى العالم كـأفضل مطارات العالم ضمن برنامج المجلس العالمي للمطارات. وقد بلغ عدد شركات الطيران العاملة في مطار مسقط الدولي في مطلع عام 2020 ، 32 شركة طيران.

في الجانب الآخر كان أحد عوامل هذا النمو جهود الناقل الوطني لسلطنة عُمان “الطيران العُماني” والطيران الاقتصادي العُماني “طيران السلام” لجعل مطار مسقط الدولي محطة للرحلات المحولة الرابطة بين الشرق والغرب، فقد تضاعفت وتيرة النمو في فترة وجيزة نتيجة لكل هذه المعطيات لتتجاوز المعدل الذي تم وضعه قبل افتتاح المطار الأمر الذي وضع المطار على رأس قائمة العديد من الجوائز الإقليمية والعالمية في قطاع الطيران والسياحة والسفر خاصة وأن المطار قد تمت تهيئته ليتسع لأكثر من 56 مليون مسافر في مراحل لاحقة لاستيعاب حركة السفر المستقبلية من وإلى سلطنة عُمان والتي سيصاحبها بطبيعة الحال سلسلة من الإجراءات والتسهيلات التي تضعها الجهات المعنية نصب أعينها ومنها “منح رعايا 103 دول” تسهيلات دخول إلى سلطنة عُمان من دون تأشيرة أو عند الوصول إلى المطار، وكافة الإجراءات التحفيزية للدعم الاستثمار والسياحة في سلطنة عمان الأمر الذي من المؤمل أن يؤثر إيجابًا بشكل كبير على نمو الحركة عبر المطار في الفترة القادمة.



Source link