ملتقى الناشرين يختتم الورشة الثالثة ضمن “رحلة النشر”


اختتم ملتقى الناشرين والموزعين القطريين، الورشة الثالثة للنسخة الثانية من فعالية “رحلة النشر” بالشراكة مع مركز أدب الطفل.

وتضمنت الورشة ترجمة قصص 17 طفلا من اليافعين إلى اللغة الإنجليزية، بعد القيام بمراجعتها من بعض المختصين من مسؤولي الفعالية، حيث نتج عن هذا البرنامج العديد من الإبداعات القصصية الممزوجة بروح اليوم الوطني والهوية القطرية.

ومن المزمع أن يتم تدشين الإصدارات القصصية في السادس عشر من ديسمبر المقبل، وذلك ضمن فعاليات درب الساعي التي تنظمها وزارة الثقافة.

وفي سياق متصل، قالت آمنة أبوقرجة مسؤول الفعاليات والبرامج بملتقى الناشرين والموزعين القطريين، في تصريحات، إن هذه النسخة من فعالية “رحلة النشر”، اعتنت بمراحل صناعة الكتاب، والتعريف بدور النشر القطرية لتتماشى مع أهداف الملتقى المعنية بالنشر والكتاب، معتبرة أن الملتقى بصدد الكشف عن مجموعة متنوعة من البرامج والفعاليات التي ستأتي على صعيد متصل وبشكل يومي بداية من الأول وحتى 18 ديسمبر المقبل ضمن احتفاليات اليوم الوطني بدرب الساعي، بهدف تعزيز القراءة، والتعريف بالكتاب والمؤلف القطري، وغرس القيم الأساسية للثقافة العربية والإسلامية، علاوة على تعزيز الهوية القطرية.

يذكر أن ملتقى الناشرين والموزعين القطريين، كان قد أطلق النسخة الثانية من فعالية “رحلة النشر” تحت شعار “في حب وطننا ننشر قصصنا”، واستهدفت الفعالية الناشئين واليافعين من سن 8 حتى 16 عاما، وتقيم الفعالية ثلاث ورش متنوعة، تأتي الأولى على نحو عمل كتاب خاص تستلهم أطروحاته ومحتواه من شعار اليوم الوطني “وحدتنا مصدر قوتنا”، ويستعرض فيه المشاركون إبداعاتهم من بناء القصة والرسم التصويري لها، أما الورشة الثانية فتناولت تحري النص واللمسات الفنية وغلاف القصة، بينما تختص الورشة الثالثة بالترجمة.



Source link