“نقل تونس” تنفذ إضرابا مفتوحا للمطالبة بصرف أجور أكتوبر


دخل موظفو شركة نقل تونس (حكومية)، صباح اليوم الأربعاء، في إضراب مفتوح عن العمل للمطالبة بصرف مستحقات أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، والنقص الكبير الذي يشكوه أسطول النقل.

وقال محمد ناجي حمدي الكاتب العام للنقابة الفرعية للنقل بتونس العاصمة (تابعة لاتحاد الشغل أكبر منظمة نقابية)، إن “موظفي شركة نقل تونس قرروا تنفيذ إضراب مفتوح عن العمل نظرا لما تعانيه الشركة من نقص في أسطولها إضافة لعدم صرف أجور شهر أكتوبر”.

وأضاف حمدي، في تصريح للأناضول، أن “موظفي الشركة نبهوا في أكثر من مناسبة إلى نقص الحافلات وعربات المترو الخفيف”.

وأضاف أنه “لا توجد حماية كافية للموظفين أثناء أداء مهامهم، نظرا لتعرض بعضهم لاعتداءات من قبل ركاب.. السلطات المعنية ليس لها نية للإصلاح كما أنها لم توفر مستحقات الموظفين”.

ومن المنتظر أن تعقد نقابة النقل اجتماعا لاحقا لتقرر الخطوات التي ستتخذها.

فيما لم يصدر تعليق فوري من السلطات الرسمية على أدلى به المسؤول النقابي.

المصدر / الأناضول



Source link